تطبيقات الذكاء الاصطناعي المستخدمة في العصر الحديث

تطبيقات الذكاء الاصطناعي

تطبيقات الذكاء الاصطناعي أصبحت منتشرة في كثير من مجالات الحياة المختلفة سواء كانت طبيبة أو تعليمية أو حتي بعض الخدمات التي تقدم للمواطنين من خلال تلك التطبيقات، وهذا من المور الإيجابية في عصرنا الحديث.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي

مما لاشك فيه أن التطور التكنولوجي ساهم في جعل الحياة أكثر تطورا وسرعة مما كنا عليه من عقود ماضية، حيث أصبح العلم قادرا على صناعة بعش التطبيقات التي تساعدك على تنفيذ الأمور الحياتية بشكل أفضل.

يعتبر الذكاء الاصطناعي هو علم يعتمد بشكل أساسي على لغات البرمجة المختلفة، حيث يجعل بعض التطبيقات تقوم بوظائف مختلفة جدا في أسرع وقت، كانت تتطلب بذل الكثير من الجهد من قبل العنصر البشري, كما يمكن التشغيل لتطبيقات الأندرويد على الكمبيوتر من خلال برنامج تشغيل تطبيقات الاندرويد على الكمبيوتر.

أشهر النماذج على تطبيقات الذكاء الاصطناعي

جميعا سمع عن هذا الروبوت الذي يدعى صوفيا، هذا نموذج متطور جدا للذكاء الاصطناعي، حيث ظهرت في عام 2016، وتبين أن لديها القدرة على التحدث مع البشر، ولديها القدرة على القيام بمهام شاقة لا يقوى الإنسان على فعلها، بل زاد الأمر دهشة أنها لديها القدرة على التعبير عن مشاعرها سواء الغضب او الفرحة ونحو ذلك.

نموذج أخر يوضح قيمة الذكاء الاصطناعي في حياة الناس وهذه المرة في المجال الطبي، هو ذلك الجهاز الذي يستطيع أن يعمل تصوير داخلي لجسم الإنسان ويمكنه اكتشاف الأمراض المستعصية.

نعم الأشعة السينية تعد نموذج من نماذج الذكاء الاصطناعي، وهذا تطور كبير حيث يساعد على تشخيص الأمراض بصورة دقيقة وفي وقت مبكر يمكن أن تعالج هذا المرض قبل أن تحدث مضاعفات.

أشهر التطبيقات المستخدمة في العصر الحديث

يعتبر تطبيق Replika من التطبيقات المشهورة جدا، وهو قائم على فكرة الذكاء الاصطناعي، حيث يمكنك التحدث مع شخص افتراضي غير موجود بالمرة، ويقوم التطبيق بالتفاعل معك ومع كلامك بكل تلقائية كما لو كان شخص حقيقي

يساعد هذا التطبيق في التخلص من الشعور بالوحدة عند بعض الأشخاص، ويمكن أن يستعرض الشخص أفكاره ويعيد ترتيبها بصورة أفضل من خلال التجاوب مع التطبيق، يصنف هذا التطبيق أن يسهل عليك حياتك الاجتماعية

عيوب الذكاء الاصطناعي

من الأمور التي تثير القلق في حالة الاعتماد على مثل هذه التطبيقات، فأننا نعلن بشكل رسمي الاستغناء عن العنصر البشري ودوره، لن يصبح له دور في الحياة

التخوف الأكبر أن الروبوت تكون لديه القدرة على تطوير ذاته، وهذا قد يعرض العنصر البشري للانقراض، لذلك يجب دراسة هذا العلم بحذر شديد.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.