اختراق تطبيق الواتساب ومن هم ضحاياه إليكم التفاصيل كاملة

اختراق تطبيق الواتساب من المواضيع التي أثارت جدل في المجتمع خلال الفترة السابقة، حيث قامت شركة تجسس إسرائيلية بالمساعدة في مهاجمة تطبيق الواتساب واختراقه، ولم نكن نعرف من هم المقصودين من تلك الاختراقات، ولكن في هذا المقال سوف نتعرف على من هم ضحايا هذا الاختراق تابعونا.

من هم ضحايا اختراق الواتساب

من هم ضحايا اختراق الواتساب؟ هذا هو السؤال المتداول بكثرة ولكن لم يكن له إجابة ولكن خلال الأيام القليلة الماضية ظهرت الكثير من التطورات الجديدة بشأن هذا الاختراق.

وجاءت التقارير الإخبارية الخاصة بوكالة رويترز أن هذا الاختراق كان الهدف منه اختراق تطبيق الواتساب لعدد كبير من كبار المسؤولين الحكوميين في الدول المختلفة، ولكن الجدير بالذكر أن الاستهداف كان يخص المسؤولين في الدول التي تحالفت مع الولايات المتحدة من قبل بهدف الاستيلاء على معلومات خاصة من هواتف المستخدمين لهذا التطبيق.

وقد أكدت المصادر الموثوق بها بداخل شركة الواتساب أن ضحايا الاختراق مجموعة كبيرة من العسكريون والمسؤولين الكبار في أكثر من 20 دولة، وتقع هذه الدول في خمس قارات وجميع هذه الدول كانت على تحالف مع الولايات المتحدة الأمريكية.

اختراق تطبيق الواتساب وماذا قالت الشركة عنه

بعد حدوث هذا الاختراق قامت شركة الواتساب برفع دعوة قضائية ضد NSO Group وأكدت أنها السبب وراء هذا الاختراق لأنها قامت ببيع وتطوير أداة القرصنة الإسرائيلية التي قامت باستغلال ثغرة أمنية موجودة في خوادم الشركة وهذه الثغرة تساعد العملاء على اختراق الهواتف الذكية المستخدمة هذا التطبيق.

كما أكدت الشركة أن ضحايا اختراق تطبيق الواتساب وصل عددهم من 29 أبريل إلى 10 مايو من هذا العام إلى 1400 مستخدم وأكثر من ذلك، ولكن هناك بعض الغموض إلى الآن فالشركة غير قادرة على معرفة المسؤول عن هذا الاختراق.

ولكن قالت  NSO Group أنها تقوم ببيع أداة التجسس بشكل حصري للعملاء والمسؤولين الحكوميين فقط.

الدول المتضررة من هذا الاختراق

أكدت شركة الواتساب أن من الدول المتضرر من اختراق تطبيق الواتساب دولة البحرين والولايات المتحدة الأمريكية ودولة الإمارات العربية المتحدة ودولة المكسيك ودولة باكستان ودولة الهند.

وقد أكدت NSO Group أنها لم تستطيع أن تكشف العملاء الذين يشترون منها أداة القرصنة، وقالت أن جميع الأدوات التي تقوم ببيعها لم يرتكب بها أي مخالفات ولكنها فقط تقوم بمساعدة الحكومات لمراقبة الإرهابيين والمجرمين.

اقرأ المزيد

تحميل تطبيق لاين لايف LINE LIVE لتصوير فيديوهات البث المباشر

تحميل تطبيق لاين LINE تطبيق المراسلة لهواتف الأندرويد

 باحثو الأمن السيبراني يرد على NSO Group بشأن اختراق الواتساب

بعد ما قالته NSO Group بشأن اختراق تطبيق الواتساب قامت الأمن السيبراني بالرد عليها بالتشكيك وتوضيح أن جميع الأدوات التي تبيعها تستخدم في أهداف كثيرة وواسعة منها مراقبة ضد المتظاهرين في بعض البلدان التي تستخدم الديكتاتورية في حكمها.

كما أكدت مجموعة المراقبة التي تعمل مع شركة واتساب وهي مجموعة مستقلة بذاتها تساعد في تحديد أهداف الاختراقات الأمنية أن عدد ضحايا هذا الاختراق من المدنيين وصل لأكثر من 100 شخص من بينهم المعارضين والصحافيين وليسوا إرهابين ومجرمين كما قالت NSO Group.

ولكن شركة واتساب قامت بعمل تحذيرات مكثفة لجميع الأشخاص الذين تأثروا بهذا الاختراق وقامت بمعالجة الأمر على الفور.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.